يونيو 17, 2021

مجلة ديان

وسّع عقلك وغير عالمك

الرئيسية » صفحة المقالات » صحة عامة » العناية بالحامل » السكر الطبيعي للحامل وكيف يمكن مراقبة معدلات السكر في الدم؟

السكر الطبيعي للحامل وكيف يمكن مراقبة معدلات السكر في الدم؟

السكر الطبيعي للحامل

المحافظة على معدل السكر الطبيعي للحامل خلال شهور الحمل من أهم الأمور الهامة، لذا فالكشف المبكر عن هذا المرض له دور كبير في علاجه وذلك من خلال اختبار الجلوكوز من خلال الفم، وبذلك نحافظ على صحة الحامل وكذلك الجنين من الإصابة به، فهذا المشكلة من أكثر المشكلات التي تتعرض لها النساء خاصةً عند توافر أحد عوامل خطر الإصابة به.

مستوى السكر الطبيعي في الدم

يطق عليه سكر الجلوكوز، فهو مصدر لإمداد الجسم بالطاقة من خلال تكسير الكربوهيدرات وإنتاج هذا السكر، و يتم ذلك في الجهاز الهضمي، ثم يخرج إلى باقي أعضاء الجسم، ولكنه لا يستطيع دخول الخلايا في حال وجوده نسبة كافية من الأنسولين فيها، والأنسولين عبارة عن نوع من البروتينات يفرز تلقائيًا من البنكرياس، وذلك عند زيادة مستوى السكر في الدم، فيقوم بدوره بنقل السكر من الدم إلى باقي خلايا الجسم.

معدل السكر الطبيعي للحامل

يجب مراقبة معدل السكر بانتظام خلال فترة الحمل، والآن سنذكركِ بمستويات سكر الجلوكوز في الدم خلال فترات معينة، كي تتعرفي النسب الصحيحة عند إجراءك لاختبار السكر:

  • إذا كانت المرأة صائمة فإن معدل السكر الطبيعي للحامل يكون أقل من 1% جرام/ لتر.
  • بعد تناول الحامل الأكل بساعة يكون معدل السكر للطبيعي لها أقل من 1.2% جرام/ لتر.
  • بعد تناول الحامل الأكل بساعتين فإن المعدل الطبيعي يكون أقل من 1.2% جرام/ لتر.
  • في حال تناول الحامل الجلوكوز فإن معدل السكر للطبيعي يكون أقل من 0.95% جرام/ لتر.
  • وبعد ساعة من تناول الحامل الجلوكوز؛ فإن المعدل الطبيعي للسكر يكون أقل من 180مليجرام/ ديسيلتر.
  • وبعد مرور ساعتين على الحامل من شرب الجلوكوز فإن المعدل الطبيعي لها يكون أقل من 155 مليجرام/ ديسيلتر.
  • بعد مرور ثلاث ساعات من شرب الجلوكوز يصبح معدل السكر الطبيعي أقل من 140 مليغرام/ديسيلتر.

تأثير السمنة على سكر الدم للحامل

تأثير السمنة على سكر الدم للحامل

أثناء شهور الحمل؛ تنتج المشيمة بعض الهرمونات التي تؤثر على خلايا الجسم، بذلك فإن زيادة الوزن عند الحامل تنشأ نتيجة هذه التغيرات؛ فتقاوم الأنسولين، مما يمنع امتصاصه داخل خلايا وأنسجة الجسم؛ فيفرز الأنسولين في الخلايا، كي يعوض ما تخسره، وأثبتت دراسات أقرها قسم الأمراض النسائية والتوليد بجامعة شيكاغو؛ أن المعدل الطبيعي لسكر الحمل يتراوح ما بين 69: 75 ملغ عند عدم تناولها وجبة الإفطار، أما معدلها بعد وجبة الإفطار؛ فبلغ من 105: 108 ملغ، ويجب على الحوامل دائمًا مراقبة نسبة الجلوكوز في الدم كل فترة.

كيف يمكنكِ مراقبة معدل السكر في الدم بنفسك؟

تهدف مراقبة معدل السكر في الدم في المحافظة على المعدل الطبيعي له بقدر الإمكان، وهناك بعض الأوقات التي ينصح الأطباء بتحديد مستوى السكر فيها؛ وهي صباحًا فور الاستيقاظ من النوم، أو قبل تناول الوجبات، أو بعد الانتهاء من وجبات الطعام بساعة أو اثنين، ويمكنكِ مراقبته من خلال اختبار فحص السكر كالآتي:

  • قومي بوخز إصبعك من خلال المشرط.
  • ضعي قطرة من الدماء على شريط الاختبار.
  • استخدمي جهاز قياس معدل السكر في الدم، لعرض نتائج الاختبار.
  • اكتبي نتائج الفحص في ورقة، وتخلصي من إبرة الوخز والشريط الخاص بالجهاز بشكل آمن، من خلال وضعها في علبة الأدوات الحادة المستعملة، أو يمكن رميها في وعاء بلاستيكي.
  • أحضري ورقة النتائج وقومي بعرضها على الطبيب، كي يقوم بتقييم نسبة السكر في الدم، وتحديد إما الاستمرارية على نفس النهج، أو تغيير خطة العلاج.

وجب التنويه إلى أن أثناء فترة الحمل يتغير النظام الغذائي رأسًا على عقب، ويصاحب ذلك تغيرر نسبة الهرمونات في الجسم كله، مما يؤثر على إفراز الأنسولين في الجسمن كما أن السكر الطبيعي للحامل يختل توازنه أكثر في الشهور الأخيرة من الحمل.